جمعية قراء نينوى

نرحب بجميع زوارناالكرام ونتمنى تواصل المشاركة خدمة للقران واهله

جمعية قراء نينوى

.. يقول الحسن البصري (رحمه الله تعالى) :- قرات القران على ابن مسعود ثم قراته كاني اسمعه من رسول الله (صلى الله عليه وسلم) ثم قراته كاني اسمعه من جبريل (عليه السلام) ثم قراته كاني اقراه من اللوح المحفوظ. قال محمد بن الحسين (رحمه الله) ، حدثنا محمد بن صاعد ، انا الحسين بن الحسن المروزي انا ابن المبارك ، انا همام عن قتادة قال :- ((لم يجالس هذا القران احد ، الا قام عنه بزيادة او نقصان ، قضى الله الذي قضى :- - شفاء ورحمة للمؤمنين . ولايزيد الظالمين الا خسارا وفي جامع الترمذي من حديث بن مسعود (رضي الله عنه) قال :- قال النبي (صلى الله عليه وسلم) :- (يقول الله عز وجل من شغله القران عن ذكري ومسالتي اعطيته افضل ما اعطي السائلين) .

أسماء شيوخ القراءات الذين قدمت لهم الجمعية ( درع الوفاء )وذلك عصر يوم الخميس 12 ربيع الأول وفي جامع العمرية / الشيخ محمد صالح الجوادي رحمه الله / الشيخ عبد الفتاح شيت الجومرد رحمه الله / الشيخ يونس إبراهيم الطائي رحمه الله /الشيخ علي حامد الراوي رحمه الله /الشيخ سالم عبد الرزاق الحمداني رحمه الله / الشيخ عبد الوهاب الفخري / الشيخ عبد اللطيف خليل الصوفي / الشيخ إبراهيم فاضل المشهداني / الشيخ سمير سالم ملا ذنون / الشيخ وليد سالم ملا ذنون / الشيخ محمد نوري محمد زكي المشهداني / الشيخ خليل إبراهيم الشكرجي / الشيخ حازم شيت الطائي / الشيخ غانم احمد /الشيخ محمود نايف ( ابو عزام ) / الشيخ هشام عبد السلام البزاز / الشيخ الدكتور محمد عبد الإله آل ثابت /الشيخ الدكتور عبد الستار فاضل/ الشيخ شيرزاد عبد الرحمن طاهر /الشيخ خالد عبد العزيز الكوراني / الشيخ نايف سالم ملا توحي / الشيخ فتحي طه الزبيدي / الشيخ إبراهيم محمد شيت الحيالي /الشيخ محمد شاكر / الشيخ منير بشير رحمه الله / الشيخ محمد عبد الوهاب الشماع / الشيخ احمد محمد النعيمي / الشيخ ميسر صابر الجبوري /الشيخ عامر كمر / / الشيخ عبد الله سليم اغا / الأستاذ قصي آل فرج

وعن ابي هريرة (رضي الله عنه) أن رسول الله (صلى الله عليه وسلم) قال :- (مااجتمع قوم في بيت من بيوت الله تعالى يتلون كتاب الله تعالى ويتدارسونه بينهم الا نزلت عليهم السكينة وغشيتهم الرحمة وحفتهم الملائكة وذكرهم الله فيمن عنده) . ومن حديث انس (رضي الله عنه) قال : قال رسول الله (صلى الله عليه وسلم) :- (أن لله اهلين من الناس ، قيل من هم يارسول الله ؟ قال : اهل القران هم اهل الله وخاصته) وقد قال الله تعالى في القران اوصاف كثيرة تتعلق بحاملي القران الكريم ، من الخير والثواب وما اعد لهم في العقبى والماب ، ولو لم يكن في القران في حقهم الا ((ثم اورثنا الكتاب الذين اصطفينا من عبادنا فمنهم ظالم لنفسه ومنهم مقتصد ومنهم سابق بالخيرات باذن الله ذلك هو الفضل الكبير))

    وسآئل حِفظَ القرآن وعدَم نسيانه بإذن الله

    شاطر

    عامر أمين زاهد

    عدد المساهمات : 384
    تاريخ التسجيل : 03/05/2012
    العمر : 60
    الموقع : وزارة الكهرباء

    وسآئل حِفظَ القرآن وعدَم نسيانه بإذن الله

    مُساهمة  عامر أمين زاهد في الإثنين 27 مايو 2013, 6:37 pm

    الحمدُ لله ربِّ العالمين،
    والصلاة والسلام على النبيِّ الأمين
    ، صلَّى الله عليه وسلَّم، وبعد:
    فمَن أراد
    حِفظَ القرآن وعدَم نسيانه
    ، فعليه أن يلتمسَ عِدَّة وسائل




    الوسيلة الأولى: إخلاص النيَّة لله تعالى:
    قال تعالى: ﴿ وَمَا أُمِرُوا إِلاَّ لِيَعْبُدُوا اللَّهَ
    مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ حُنَفَاءَ وَيُقِيمُوا الصَّلاَةَ وَيُؤْتُوا
    الزَّكَاةَ وَذَلِكَ دِينُ الْقَيِّمَةِ ﴾ [البينة: 5].

    الوسيلة الثانية: أن يتخيَّر الرفقة الصالحة مِن حملة القرآن:
    الرفقة الصالِحة مِن حَملة القرآن
    تُعين مريد القرآن على استمرار تعلُّقه
    بكِتاب الله وعدَم هجْره ونسيانه

    الوسيلة الثالثة: اجتناب أكْل الحرام والشُّبهات:


    أكْل الحرام والشُّبهات يُسقِم القلْب
    ، فلا يفقه صاحبه قولاً، ولا يقْدِر
    على التلقِّي والاستيعاب أبدًا

    الوسيلة الرابعة: التواضع للمعلِّم وعلو الهِمَّة في التلقِّي والحفظ:
    التواضُع للمعلِّم والتأدُّب معه
    وإنْ كان أصغرَ سنًّا ومنزلةً مِن المتعلِّم،
    والاستماع إلى تلاوته بخشوع وتدبُّر

    الوسيلة الخامسة: تحديد نِسبة الحفظ اليومي وعدم تجاوُزه:


    إنَّ مِن الوسائل الفعَّالة لإتقان الحفظ وعدم نسيانه
    : أن يلتزمَ المريد بجدولٍ يسيرُ عليه ولا يتجاوز وِردَه

    الوسيلة السادسة: المحافظة على الحِفظ من مصحَف واحد:


    مِن البدهي أن تَكرار النظر للشيء
    يساعِد على تصوره لصفحآته
    فلآينسآها

    الوسيلة السابعة : الاستماع الدائم للقرآن والتجاوب مع قارِئه:


    مَن يُكثر مِن الاستماع إلى القرآن سواء
    عن طريقِ شرائط الكاسيت، أو عن طريق الإذاعة


    الوسيلة الثامنة: لا يَنتهي المريد مِن سورة حتى يربط أولها بآخرها:
    وهذه قاعدةٌ ذهبيَّة مِن قواعد حفظ القرآن؛
    نسآل الله الرحمن الرحيم
    الصلآح والفلآح
    ويجعل لنا القرآن نجآة لنا من عذاب القبر
    وضمته وان يكون انيساً لنا بوحشته
    ومغفرة لنا من زلته
    اللهم امين


      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين 23 أكتوبر 2017, 3:11 am